English
الرئيسية
عن لم لا؟
اسئلة متكررة
إتصل بنا
قواعد النشر
خارطة الموقع
منوعات

ربّي المخ قبل اللحية



حلول طريفة للقضية الفلسطينية



طرح عطاء لإنشاء دولة فلسطين



السيرة العجيبة للتواصل الاجتماعي؟



كنيسة جوجل!



استغفلونا ونحن صغار


هللويا فلسطين: البابا محمود عباس



فكّر خارج الصندوق ... روعة التفكير



المجدرة والمناقيش والمغربية ... أكلات فلسطينية



تسليات علمية



ثورة "سلو" دعوة تمهّل لعالم ذاهب نحو الهاوية


هل تصدق الرياضيّات؟


تمثال إمرأة فلسطينية


خطبة الهندي الأحمر الأخيرة



الجمعية الفلسطينية لتطبيق حقوق الإنسان في الولايات المتحدة الأمريكية


رسومات

تنويعات على العلم الفلسطيني



الرئيسية >

قالوا

 
أن تكون فلسطينياً
 
"من المؤلم ومن الجميل، في نفس الوقت، أن يكون الإنسان فلسطينياً في يومنا الحاضر.
من المؤلم، لأن هذا الشعب يتألّم ويعاني بشدّة.
ومن الجميل، لأن الفلسطيني حالياً هو أحد العناوين الرئيسية لإصرار الإنسان على تحقيق إنسانيته.
 
ولكن هذه الحقيقة بالذات تضع علينا مهام ومسؤوليات كبيرة؛ فهي تضعنا في موضع ينظر الناس فيه إلينا نظرة خاصة، ويتوقعون منا تصرّفات وأعمال مميزة. لذلك علينا أن نفكر ونتصرّف وننتج بشكل مميّز يتوافق مع خصوصيتنا ومع تجاربنا وخبراتنا.
علينا، مثلاً، أن نكتب كتابات لم يُكتب مثلها من قبل، وأن نغنّي أغاني جديدة لم تُغنّى من قبل، وأن نكتب أشعاراً كما لم تُكتب من قبل، وأن نرسم رسومات لم تُرسم من قبل، وأن نحلم أحلاماً كبيرة، وأن ننتج مفاهيم وممارسات تدفع بالإنسان إلى أجواء أرقى فب ممارسته لإنسانيته.
 
منير فاشه، 1992
--- --- ---

"إنه لمن الصحّي بين الفينة والأخرى أن نضيف علامة سؤال على الأمور التي نعتبرها طويلاً أنها بديهية"

برتراند رسل

 --- --- ---

"كل الناس تبحث عن إجابات لأسئلتهم، أما أنا فمنشغل في بحثي عن أسئلة جديدة"

هيجل

--- --- ---

 

 

"إن أقوى سلاح في يد الطغاة هو في عقول المظلومين"

ستيف بيكو

--- --- ---

 

 


 

 

 

 

 

 
 

developed by InterTech